اعمال

19مايو
عجوز تستخدم كمبيوتر

شِيّاب التكنولوجيا

قد يتبادر لذهنك ان العاملين في التقنية شباب صغار في سن ال ١٨ الى منتصف العشرينات. في ذهنك صورة لمارك زكربيرغ مؤسس فيسبوك او مؤسسي انستقرام و غيرهم من الشباب. في امريكا قد تتفاجأ ان كثير من العاملين في التقنية هم في الاربعينات و الخمسينات.سأسميهم مجازا (شِيّاب التقنية). شاب

أكمل القراءة »

5ديسمبر
الارقام تكذب

كيف تكذب باستخدام الارقام

كثير منّا سمع من متحدثين على التلفزيون او غيره اشياء لتثبت وجهة نظرهم في موضوع (ممكن تتذكر ابو متوسط ساعات عمل الموظف الحكومي في المريخ ساعة واحدة يوميا !!). نفس الشي في الجرائد و المجلات حتى العلمية و المشهورة منها قد تجد فيها نفس الاشياء. احيانا تكون مقصودة لاثبات وجهة النظر و احيانا من جهل صاحبها. لكن كيف تعرف اذا كان الكلام او البيانات المذكورة صحيحة او “خرطي”؟ اعتقد انه من احلى الطرق اننا نتعرف كيف نقدر نكذب باستخدام الارقام (زي المتعلمين بتوع المدارس). اذا عرفت تعملها تقدر تكتشف الخراطين حولك. لان الشرح ممكن يطول و الرياضيات تطفّش، راح اذكر قصة مع رؤس اقلام و اترك الباقي لك تخرط على اصحابك او تصير محترف في كشف الخرط و الخراطين من حولك.

أكمل القراءة »

25ديسمبر
ساحر الايباد

الساحر اردوينو

المايكروكنترولر

مخ الأجهزة الالكترونية التي نستخدمها اليوم هو المايكروكنترولر “Micro Controllers” يتحكم بالاجهزة الميكانيكية او الالكترونية. مثل ريموت كنترول التلفاز و الأجهزة التي تتحكم بالمصاعد او تتحكم بمختلف اجزاء السيارة و غيرها. المايكروكنترولر يشبه الكمبيوتر بأن له معالج و ذاكرة و اجهزة ادخال و اخراج. لكن تختلف عن الكمبيوتر الشخصي بأنها بسيطة و رخيصة. مصممة لأداء وظائف معدودة لكن بشكل متكرر و بجودة عالية. اجهزة المايكروكنترولر لا تعلّق او تتنّح مثل الكمبيوتر لكن ما تقدر تلعب فيها لعبة ثم تشغّل الورد او باوربوينت. بمعنى آخر ليست متعددة المهام.

أكمل القراءة »

31أغسطس
اصابع اللوم

من الملام الموظف ام المدير؟

قصة عن اللوم بين الموظف و المدير و طريقة العمل “النظام”

في عام ١٩٨٢م اغلقت جنرال موتورز مصنعها في فيرمونت كاليفورنيا. تقول الشركة ان سبب اغلاق المصنع، ان العمال في هذا المصنع كانوا اسوأ عمال في الشركة اطلاقا. كانوا كثيرا ما يعملون وهم “سكارى” تحت تأثير المسكرات. غياباتهم كثيرة و متكررة لدرجة ان خط الانتاج يتوقف بسبب عدد الغائبين فيه. بالاضافة للاستخفاف و الاستهزاء بالعمل مثل ترك قارورة البيبسي داخل باب السيارة لتصدر اصوات و ازعاج لمشتري السيارة لاحقا !!! و غيرها من الحركات :)

أكمل القراءة »

4مايو
P&G Connect and Develop

المستهلك يصنع منتجات بروكتر اند قامبل

كلنا نعرف شركة بروكتر اند قامبل. الشركة معروفة من خلال منتجاتها مثل تايد و بامبرز وغيرهم. شركة عمرها اكثر من ١٦٠ سنة. مشهورة بمحافظتها على السرية في العمل و على اسرارها في تطوير المنتجات. حتى داخل الشركة هناك أسوار عالية جدا تفصل قسم التطوير عن قسم المبيعات و قسم الهندسة عن التسويق و غيرهم. بعد سنين طويلة من الإبداع في صناعة المنتجات الاستهلاكية حول العالم في منتصف عام ٢٠٠٠م تباطئت سرعة ابدع الشركة في اختراع منتجات جديدة و بدأت اسهمها هبوط بسبب الركود في الإبداع. من يناير الى يونيو ٢٠٠٠م هبطت قيمت السهم  الى ٥٠٪ من القيمة السوقية. مما جعل مجلس الادارة يغيّر مدير الشركة. اي جي لافلي المدير الجديد الذي كان رئيس قسم العناية الشخصية في الشركة.

أكمل القراءة »

6أغسطس
pipeline

الفرق بين العمل بجد و العمل بذكاء

قصة مشروع خط انابيب المياه

هذه القصة توضح الفرق بين العمل بجد و العمل بذكاء

في قديم الزمان كان هناك قرية بسيطة. هذه القرية كانت مكان جميل وبه كل المقومات ماعدا واحدة فقط. هي مشكلة عدم توفر المياه. تعيش القرية دائما بانتظار الامطار او جلب المياه من البحيرات القريبة. لحل هذه المشكلة نهائيا قرر كبار القرية الاعلان عن مناقصة لتوفير المياه للقرية يوميا. تقدم للمناقصة شخصان و قرر كبار القرية قبولهما الاثنين ظنا منهم ان المنافسة فقط ستقلل الاسعار و تجلب ماء اكثر للقرية لدرجة ان يصبح في القرية مياه اكثر من حاجتها و تستخدم احتياط.

المتعاقد الاول بالعقد اسمه  بشير. سارع بشير بشراء سطل من الحديد المعالج “مقلفن” و ذهب مباشرة الى البحيرة التي تبعد كيلومترين عن القرية. بدأ بتعبئة السطلين و افراغها في خزان القرية الرئيسي.  طبعا مباشرة استطاع بيع الماء و استلام الفلوس. و صار عمله يوميا من قبل الفجر ليتأكد ان خزان القرية فيه ماء يكفي قبل ان يذهب و يجلب المزيد من الماء و هكذا. كان يوم بشير ترددية بين البحيرة و القرية من الصباح الى المساء لاحضار الماء. كان بشير يستلم الفلوس مباشرة و سعيد جدا بالعمل رغم المشقة التي فيه.

في هذا الوقت المتعاقد الثاني جاسر اختفى. وكان بشير سعيد جدا بان المنافس الثاني غير موجود على الساحة. بدل ان يقوم جاسر بشراء سطول مثل بشير، قام جاسر بعمل خطة عمل لشركة و بحث عن مستثمرين ثم وظف مدير للشركة.  بعد ٦ اشهر حضر المدير و معه فريق انشاءات و قامو ببناء خط انابيب مياه “ستانلستيل” بقدرة عاليه لنقل المياه من البحيرة الى القرية.  في حفل افتتاح المشروع اعلن جاسر ان مياهه انقى من مياه منافسه بشير لانه يعرف ان الناس اشتكت من نقاوه مياه بشير. كما اعلن ايضا انه سيقوم بتوصيل المياه للمدينة ٧ ايام في الاسبوع و على مدار ٢٤ ساعة في اليوم. في المقابل بشير كان يوصل المياه فقط في ايام الاسبوع لانه لايريد ان يعمل في نهايه الاسبوع. و المفاجأة الاكبر كانت ان سعر مياه جاسر ارخص ب ٧٥٪ من مياه بشير على الرغم من انها انقى و متوفرة طوال السنة. فرح سكان القرية و اتجهوا جميعا لمنطقة توزيع المياه في نهاية خط انابيب جاسر.

للرد على المنافسة قام بشير بتخفيض سعره لنفس سعر جاسر و اشترى سطلين جديدين و غطاء لكل سطل و لزيادة انتاجه بدأ بالعمل في وردية مسائية و في نهاية الاسبوع ووظف فيها ابنائه. و عندما كبر الاولاد و اصبحوا في سن الجامعة. قال لهم: اذهبوا تعلموا و عودوا الي لتكملوا المسيرة لان هذه المؤسسة ستصبح لكم في المستقبل. لكن لسبب او لآخر لم يعود ابنائه بعد الدراسة. في هذا الوقت زاد عدد موظفيه و صار لديه حزب للعمال في المؤسسة يطالب بزيادة الرواتب و تخفيض ساعات العمل و تقليل عدد السطول التي يحملها كل عامل الى واحد فقط.

في نفس الوقت لاحظ جاسر انه اذا كانت قريتنا بحاجه للماء بهذا الشكل فإن القرى الاخرى حولهم لديها نفس الاحتياج. فأعاد كتابة خطته و بدأ بالعمل على بيع خدمة توصيل المياه بنقاوه عاليه و سعر مناسب و خدمه ٢٤ ساعة لكل القرى حول العالم. رغم ان جاسر كان يكسب ١٠ هللات في السطل الا انه كان يوصل ملايين من سطول الماء يوميا. سواء كان يعمل ام لا فإن الناس يستهلكون المياه التي يضخها  طوال اليوم و كل هذه المياه تجلب له الاموال الى حسابه في البنك. بذلك يكون جاسر قد بنى خط لانتاج الفلوس لحسابه و توصيل الماء للناس في نفس الوقت. اترك لك ان تتخيل كيف عاش جاسر باقي حياته. اما بشير فلاتحتاج للخيال لمعرفة انه افنى عمره في ساعات عمل طويله طوال حياته وعاني من الكثير من المشاكل المالية.

عندما تفكر في اي مشروع او فكرة عمل تذكر هذه القصة و اسأل نفسك: هل تبني خط انابيب ام توصل بالسطول؟ هل تعمل بجهد ام بذكاء؟

مراجع

كتاب الاب الغني و الاب الفقير

ملاحظة: كلمة سطل كلمة عربية و موجودة في المعجم الوسيط

18يونيو
1*u7ZZgPDnfyJMWCUXPDUlOw

كيف استطاعة شركة TESLA ان تجمع بين Apple و Android ؟

قبل خمسة ايام قام “ايلان مسك” مدير شركة “تسلا” “Tesla” بجعل مجموعة كبيرة من براءات اختراعات الشركة متاحة للجميع او “مفتوحة المصدر”. بمعنى ان اي شركة الان يمكنها استخدام تقنيات سيارات “تسلا” خصوصا الشاحن و البطاريات لانتاج سيارات منافسة. لكن لماذا تقدم “تسلا” على هذا العمل و كيف يؤثر على سوق السيارات الكهربائية؟

أكمل القراءة »

18مايو

لماذا تجد ولاء المبتعثين للجامعات الامريكية؟



من يوم استلمت قبول الجامعة الامريكية اغرتني العلامات التجارية للجامعة “او العلامة التسويقية  Branding”.

الملف كانPDSproductINHOUSE اخضر جميل مع اوراق متناسقة بنفس اللون الاخضر و شعار الجامعة و النسر في كل مكان بالاضافة لهدية علم الجامعة. طبعا حسيت بأني ذاهب الى مكان رهيب و يهتم بسمعته. وصلت الجامعة و رأيت نفس المنظر كل العلامات فيها نفس الاخضر و رأيت الشعارات متناسقة في مواضيع الجامعة. في قلب الجامعة تمثال كبير للنسر و تجد النسر في كل مكان. ثم كانت المفآجأة في يوم الجمعة تطلب الجامعة من الطلاب اظهار فخرهم بالجامعة و انتمائهم لها بلبس الاخضر. في يوم الجمعة المطاعم حول الجامعة تخفض لك اذا لبست الاخضر و اظهرت فخرك بالجامعة. حتى علم الولاية له نسخة بالوان الجامعة. طبعا هذا كله كوم و ايام المباريات و تشجيع فريق الجامعة كوم ثاني. المدينة كلها تشجع الجامعة و

شعار النسر الذي نستخدمه في الاحتفالات

شعار النسر

اعلانات المباريات و عروض المحلات حول الجامعة كلها عن المباراة. نسر الجامعة يعمل عروض في الملعب. تشجع الجامعة باهازيج فيها شعار ونسر الجامعة. حتى في يوم تخرجنا وقفنا و غنينا اغنية الجامعة و اشرنا بشعار النسر فيها.

مع الوقت تجد ان العلامة التسويقية هذه موجوده وبقوة في كل الجامعات. و تجد الجامعة تغرس في طلابها شعار الجامعة و شخصية الجامعة  و لون الجامعة و غيره. و تعلن الجامعة عن المباريات و البطولات و تطلب الجامعة من الطلاب حضور المباريات و تقدم المواصلات المجانية للمشجعين في المباريات التي تكون خارج ارض الجامعة. كنت اسمع ان الرياضة تجمع الناس. هنا فعلا الرياضة تجمعنا و تشجيع فريق جامعتنا يجمعنا و تشجيع نادي مدينتنا يجمعنا و مستقبل فريقنا في البطولات مهم. حتى المحلات التجارية و المطاعم والشركات في المدينة تشجع الجامعة و تدعم الالعاب المختلفة فيها. كما يمتد هذا التسويق الى التوظيف. فيفتح لك ابواب الحديث مع خريجي الجامعة نفسها او حتي منافستها في ملتقيات التوظيف او يكون احد الموضوعات المتوقعة في المقابلة الشخصية عن الجامعة و سبب اختيارك لها و انجازاتها.

أكمل القراءة »

20أبريل

عصر اللامعلومات

قبل اسبوعين حضرت مسابقة برمجية “Hackathon”. هذه المسابقة عادة تنظمها مجموعات مهتمة بالبرمجة او ريادة الاعمال، و تستضيفها الشركات الخاصة مثل مايكروسوفت.  تبدأ المسابقة بمحاضرات عن مجموعة من المواضيع التي تهم المنظمين. ثم يقف امام الجمهور اي شخص من الحضور لديه فكرة برنامج او تطبيق عملي و يرغب بقيادة فريق في المسابقة و يعرض فكرته. يتم التصويت على كل الافكار المعروضة  ثم  تكوين فرق عمل.  لدى كل فريق ٨-١٠ ساعات لبرمجة هذا المنتج و عمل الدراسة اللازمة له و دعمه بخطة تسويقية و دراسة عن السوق و غيرها. في نهاية اليوم يتم عرض الانجازات و اختيار و تكريم الفرق الفائزة.

أكمل القراءة »

16أبريل
دروس من فلم الغجر او العائلة القادمة من العصر الحجري

الغجر يخافون من التغيير !!

هذا الفلم من احلى افلام الكرتون الكوميدية التي شاهدتها مؤخرا. عندي احساس ان الذي كتب و اخرج الفلم انسان معاصر و عايش معنا.  الفلم يتكلم عن التغيير….. كلمة بسيطة لكن قليل منا من يتقبله. انا لا اتفق مع الفلم في كل شيء لكن احب اذكر ما دار في خاطري من دروس في الفلم. كنت اتمنى اني اضع رابط كامل للفلم لكن للاسف. 

أكمل القراءة »