28فبراير
قوة المعلومات

كيف بنيت امريكا على التعداد السكاني و كيف ولدت IBM

الدستور

بني الدستور الامريكي على وجود رئيس و ممثلين للشعب في الكونجرس و الهاوس. يتم احتساب الممثلين بحسب عدد السكان. بالتالي نص الدستور الامريكي على انه يجب عدّ السكان بعد ٣ سنوات من اول اجتماع للكونجرس عام ١٧٩٠م ثم كل ١٠ سنين. و من هذا التاريخ بدأت امريكا التعداد السكاني. بالتالي كان التعداد السكاني حاجة ملحّه لحساب عدد ممثلي الشعب من كل منطقة ثم اساس لحساب الدخل من الضرائب. اول احصاء كان خمسة أسئلة فقط. الاسئلة هي: كم عدد الاحرار “البيض” من ١) الذكور ٢) الاناث ٣) الاطفال ٤) عدد الاحرار عامة و اخيرا ٥) عدد العبيد. و كانت أول نتيجة احصاء نشرت في عام ١٧٩٣م.

الحاجة أم الاختراع

ثم بدأ الاحصاء يتطور و تزيد الاسئلة حسب الاحتياج. في عام ١٨٧٠ وصل عدد السكان الى مليون و نصف. و اضيفت اسئلة اقتصادية لاول مرة. استغرق عدّ السكان ٧ سنوات بالطريقة اليدوية. يعني عند نشر معلومات الاحصاء تبقى على الاحصاء القادم اقل من ٣ سنوات. في ذلك الوقت كانت امريكا تبني مدن في اقل من الفترة التي تستغرقها لعدّ سكان هذه المدن.

فكّر موظف يعمل في مصلحة الاحصاءات اسمه هوليرث في طريقة لجهاز يسهّل العمل. استقال هوليرث من مصلحة الاحصاء و التحق بجامعة كولومبيا ليحصل على الدكتوراه ثم انضم الى جامعة “مسا-تشو-سس MIT” ليكمل ابحاثه. عمل هوليرث سابقا في مكتب برآءة الاختراع و تعلم كيف تعمل الاختراعات و كيف يمكنه تسجيل و الاستفادة القصوى من اختراعاته. إختراع هوليرث كرت يتم تخريمه بالمعلومات بدل الكتابة. ثم جهاز يقرأ الكروت المخرّمة يسمى الجهاز اللوحي. “هل يذكرك الاسم بشيء؟”. تم استخدام النماذج  اللوحية “مثل التي نستخدمها في اختبار القدرات اليوم”.

Hollerith Punched Card

كرت هوليرث للتعداد السكاني

 

Hollerith Machine

جهاز قراءة كرت التعداد السكاني هوليرث

 

الفكرة التجارية

في عام ١٩٨٠م أجّر هوليرث ٩٦ جهاز لوحي لمصلحة الاحصاءات. من عمل هوليرث في مكتب براءة الاختراع تعلّم كل الحركات الخطيرة. صمم هوليرث طريقة عمله بحيث يؤجر الجهاز باحتساب عدد الكروت التي يحصيها. و كان هو الوحيد الذي يبيع الكروت. و مع زيادة عدد السكان يزيد دخله من الجهاز و الكروت. اترك لك التفكير في فائدة طريقة العمل هذه “Business Model” و التدفق المالي و كمية الارباح المتوقعة منها. تم انهاء الاحصاء في ايام معدودة. من “الجعاصة” اعلن هوليرث انّ جهازه يمكنه عدّ كروت بارتفاع العمود التذكاري في واشنطن “ارتفاعه ١٦٧ متر” في يوم واحد فقط.

سمى هوليرث شركته الاجهزة اللوحية “The Tabulating Machine Company” و سميت لاحقا بما نعرفه اليوم بشركة اي بي ام “IBM”. شركته سيطرت على اجهزت الاحصاء في العالم لسنوات طويلة. مع دخول الكمبيوتر كانت اي بي ام اهم شركة في نشر هذه التقنيات و تعاقد معها بيل قيتس لعمل نظام التشغيل دوس. مازالت اي بي ام الى اليوم من اهم شركات التقنية.

 

معلومات التعداد الامريكية اليوم دقيقة جدا و يبنى عليها كل شيء حكومي او تجاري او بحثي او حتى شخصي. كما انها مصدر ثقة و فخر لكل الامريكان. معلومات التعداد متوفرة لكل شخص و يمكن الاعتماد عليها. بل تستخدم بشكل شبه يومي من الحكومة و الشركات و حتى الافراد في التخطيط للمستقبل و فهم الماضي.

 

مصادر

اقرأ ايضا عصر اللامعلومات

ويكيبيديا ١ ، ٢

شركة اي بي ام 

شارك التدوينة !

اترك رد